نصائح فعالة لتجهيز منزل الزوجية

 

من أكثر الأمور المزعجة في الزواج هي تجهيز منزل الزوجية؛ فالانتقال إلى منزل جديد و تجهيز كل شيء فيه بالكامل هو أمر ليس باليسير، كما أنها ستقوم باستنزاف الرجل و المرأة من الناحيتين النفسية و المادية، و ستكون كذلك مضجرة و مملة في كثير من الأحيان.

لذلك و لتسهيل الأمر و جعله أكثر إمتاعا، أقدم إليكم النصائح التالية، متضمنة أفضل الطرق لتجهيز و فرش منزل الزوجية و كيفية تقسيم الأعباء على الرجل و المرأة : –

الأثاث :

أثاث المنزل هو أكثر ما يعبر عن شخصية كلا الزوجين؛ لذلك يجب ألا يكون لرأي أحدهما الغلبة على الآخر، و لا يجب أن يكون محل نزاع، بل يجب أن يكون فرصة لجعل العلاقة بينهما أفضل و أكثر قوة من ذي قبل.

فعند اختيار الأثاث، عادة ما يكون لأحد الزوجين الرأي بأنه أكثر دراية و خبرة في تنسيقه و اختياره، لكن هذا ليس أمرا صحيحا و لا واقعيا؛ فالأمر لا يتم على هذا النحو؛ فكون أحد الزوجين يمتلك فكرة أكثر شمولية و له ذوق عال، لا يعني أن الطرف الآخر عديم الذوق أو لا يمكنه الاختيار أو ليست عنده أفكار جيدة جديرة بالمناقشة؛ فالمنزل في نهاية الأمر سيكون موطنكما معا لنهاية حياتكما و يجب أن يكون محببا لكلا الطرفين و ألا يشعر أحدهما بكراهية شيء فيه أو عدم الراحة.

الشراء :

العديد من الأزواج يخطئون و يتسرعون في شراء ما يثير إعجابهما من مستلزمات المنزل على الفور، و هذا غالبا ما يجعلهما يندمان على مشاهدة شيء يثير إعجابهما أكثر بعد أن يكون قد قاما بالشراء بالفعل؛ لذلك الصحيح أن يقوم الزوجان بزيارة أكثر من معرض و المعاينة أكثر من مرة؛ فهذا من شأنه أن يزيد من الخيارات المطروحة و لا يجعلها مقتصرة على أشياء محددة أو مكان واحد.

المعاينة :

المواقع و المدونات و المجلات الخاصة بتأثيث المنزل و تزيينه أصبحت منتشرة و كثيرة، و تساعد كلا الزوجين على معاينة العديد من النماذج و الأغراض بطريقة أكثر سهولة و يسر من الذهاب إلى المعارض، كما إنها تقوم بمنحهما أفكارا كثيرة و رؤى، كما توجد الكثير من المواقع تتيح إمكانية عمل تصوير تخيلي لفرش المنزل و تجهيزه.

المزج :

الكثير من الأزواج يقعون في خطأ مطابقة الأثاث مع بعضه ظنا منهم أن هذا سيكون أكثر تناسقا و تناسبا و أفضل من ناحية الشكل، لكن هذا الأمر سيكبدهما الكثير من المعاناة عند محاولة شراء القطع المتناسقة معا؛ لذلك فالأفضل هو جعل كل جزء من المنزل له روحه و هويته الخاصة، مع مزج العديد من الألوان معا و تجربة الألوان الجريئة كذلك.

العملي :

ليس معنى أن الزوجين يرغبان في أن يكون منزلهما جميل المظهر و مرتبا، أن يختارا قطعا ليست عملية أو لا يحتاجان إليها، و يعتمدان فقط على جمال شكلها أو مظهرها أو تناسقها مع قطع أخرى؛ فعلى سبيل المثال قد لا يحتاج الزوجان إلى أريكة في منزلهما، أو أن عدد الكراسي كثيرة، كما يجب أن يكون اختيار القطع على أساس أنها ستدوم لمدة أطول على مر السنين مع الاستعمالات المتكررة، و ليس فقط لأنها جذابة الشكل؛ فالشيء العملي هو الأفضل دوما، حتى لو لم يبدو كذلك في بادئ الأمر.

المقاسات :

يجب معرفة مقاسات الغرف بشكل تفصيلي من طول و عرض و ارتفاع، قبل الإقدام على شراء الأثاث؛ فعلى سبيل المثال قد تثير أريكة إعجاب إحدى الزوجين أو كليهما فيقدمان على شرائها، ثم يكتشفان أنها أكبر من الحيز الذي ستوضع فيه، أو أن يقوما بشراء ثلاجة ثم يكتشفان أنها لا يمكن إدخالها من باب المنزل.

الميزانية :

أكثر الأمور أهمية عند شراء الأثاث، أن يكون وفقا للميزانية؛ فلا ينبغي تحديد بعض القطع التي لا يمكن للزوجين تحمل تكلفة شرائها، كما يجب الحرص عند شراء قطعة ما – كطاولة طعام على سبيل المثال – أن يتأكدا أنهما سيستخدمانها فعليا بعد مرور الوقت و لن تصبح غير ذات أهمية.

أحمد صالح عبد اللطيف

أحمد صالح عبد اللطيف

كاتب و محرر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *