بي تك ترعي تدريب 564 معلما بالتعاون مع مؤسسة التعليم أولا

نوع العقار: null
المنطقة (الدولة / المدينة): null
العملة: null

“بي تك” تواصل مبادراتها المجتمعية وترعي تدريب 564 معلما من المدارس الحكومية للغات بالتعاون مع مؤسسة التعليم أولا
د. محمود خطاب : “التعليم الجيد هو قاطرة التقدم ولهذا نؤمن في “بي تك” بأهمية الإستثمار في الإنسان وتنمية مهاراته ونضعه علي قائمة أولوياتنا”

القاهرة في 8 سبتمبر 2016، تقديراً منها بأهمية العلم ودوره الفعال في تنمية المجتمع، قامت شركة “بي تك” (B.Tech) بالمشاركة مع مؤسسة التعليم أولاً ، من خلال تقديم الدعم ل 564 معلماً من مدرسي اللغة الإنجليزية بالمرحلة الإعدادية، في المدارس الحكومية للغات ، في محافظات صعيد مصر، القناة، والإسكندرية. ويأتي هذا في إطار بروتوكول تم توقيعه بين وزارة التربية والتعليم وبين مؤسسة “التعليم أولا” لتدريب المعلمين والموجهين في 721 مدرسة رسمية للغات (تجريبية) علي مستوي الجمهورية التى تخدم اكثر من مليون طالب .

ومن جانبه أكد الدكتور محمود خطاب رئيس مجلس إدارة شركة بي تك، علي اهتمام “بي تك” بالتعليم والتطوير قائلاً: ” التعليم الجيد هو قاطرة التقدم ولهذا نؤمن في ” بي تك” بأهمية الإستثمار في الإنسان وتنمية مهاراته ونضعه علي قائمة أولوياتنا. ومن هذا المنطلق، قامت ” بي تك” بدعم هذه المبادرة البناءة التي تستهدف الإرتقاء بأداء الكوادر التعليمية في المدارس الرسمية للغات (التجريبية)، بهدف إصقال مهاراتهم وإثراء خبراتهم بما سيعود بالنفع علي مستوي طلابهم وعلي أداء المدارس الحكومية بشكل عام “.

وأضاف د. محمود خطاب قائلا: ” نولي في “بي تك” إهتماماً كبيراً بالتدريب، ونري أنه ركنا أساسيا في عملنا بالشركة، ولهذا أنشأنا أكاديمية بي تك التي نعتبرها منبراً للتطوير والتدريب في الشركة، وذلك للدور التنموي والتثقيفي الذي نقوم به تجاه موظفينا”.

وتجدر الإشارة إلي نجاح أكاديمية “بى تك” في توفير ما يقرب من 40 ألف ساعة تدريب لفريق عمل “بي تك”، علاوة على التدريب المجاني لموظفي الشركات العاملة في القطاعات المختلفة ومؤسسات الدولة. وتستهدف الأكاديمية تحقيق التنمية للكوادر البشرية وإصقال مهاراتهم واكتساب الخبرات، وجعل التعلم والتطوير هو الاختيار الأول للموظف المنتمى للقطاع الاقتصادي . وتتبع الأكاديمية عدة استراتيجيات لتحقيق هدفها، منها تكوين فريق من المدربين القادرين علي نقل المعلومات، وإنشاء وتصميم طرق ومناهج للتدريب قابلة للتطبيق العملي ، وتغطية عدد ساعات تدريبية لكل موظف بالشركة، وتدعيم الدور الاجتماعي لشركة ” بي تك”.

ومن جانبها أثنت الدكتورة سلمي بكري الرئيس الشرفي لمؤسسة ” التعليم أولا” علي مشاركة شركة “بي تك” للمبادرة قائلة : “أود أن أتقدم بكل شكري واعزازي لكل من ساهم في تنمية مشروع التعليم أولاً وعلي رأسهم شركه “بي تك “، التي تعاونت معنا وقامت بدعم مشروعنا لتدريب 564 مدرس لغة إنجليزية ضمن خطة المشروع والتي تستهدف تدريب عشرين ألف معلم للعام 2016- 2017 . وأتمني أن تحذو باقي شركات القطاع الخاص حذوها وتساهم في تنمية المجتمعات التي تعمل فيها “.

وأضافت قائلة : ” تهدف المؤسسة إلي تدريب المعلمين ومديري المدارس والموجهين، وأيضا الطلاب المتفوقين في المدارس الحكومية التجريبية ، حيث يتم التدريب علي مدار ثلاثة أيام بواقع 20 ساعة ويقيمون في المدينة التعليمية في 6 أكتوبر. وتركز المؤسسة علي 3 مواد أساسية وهم ” اللغة الإنجليزية، العلوم والرياضيات “.

وجدير بالذكر أن مؤسسة “التعليم أولاً” هي مؤسسة تابعة لوزارة التضامن الاجتماعي ومشهرة برقم 734 طبقا لأحكام القانون 84 لسنة 2002، وقد قامت على مدار ثلاث سنوات بالعمل مع عدة قطاعات مختلفة بهدف تدريب المدرسين ورعاية الطلاب المتفوقين فى(721) مدرسة رسمية للغات على مستوى مصر, وتهدف المؤسسة لدعم التعليم الحكومى المصرى من خلال رفع الكفاءة المهنية للعاملين بهذا القطاع، وتبنى ورعاية الطلاب المتفوقين فى شتى المجالات بالإضافة إلى الربط بين مؤسسات المجتمع المدنى والدولة بهدف دعم التعليم فى مصر.

ومن جانب بعض المدرسين الذين حصلوا علي التدريب ، أشاد محمد سعد ، بمدرسة مطروح المتميزة الإعدادية للغات بهذا التدريب قائلا: “هذا التدريب كان شيقاً لاقصي درجة، وإننا كمدرسين في حاجة شديدة وملحة إلي هذا التدريب لانه يطور من مهاراتنا كمدرسين بشكل عام، ومهاراتنا الشخصية في اللغة الانجليزية بشكل خاص. وهذه ليست المرة الأولي التي أشارك فيها في تدريب ” التعليم أولا” لكن هذه المشاركة هي الأبرز لأنه يقدم العديد من المهارات الخاصة بالمدرسين وأيضا أفكار جديدة تساعدنا علي التطور مهنياً”.
وأضاف قائلا: ” كما إن هذا التدريب سيؤدي إلي إحداث تأثير إيجابي كبير علي الطلاب لأنه يجعل عند المدرس إستراتيجيات أكبر للتعامل مع طلابه . كما أشكر “بي تك” علي مجهودها الرائع وخالص تمنياتنا لها بالنجاح والتوفيق وأن تكون أكبر الشركات الرائده في دعم المنظومة التعليمية”.
كما أكدت سارة مصطفي عبد العال، بمدرسة بني مزار الرسمية الإعدادية للغات بالمنيا، علي أهمية هذا التدريب قائلة: ” التدريب شيق جداً ومفيد للغاية، ونجح فعلا في تنمية مهارات المدرسين وأيضا الطلبة المتفوقين. ولهذا أود أن أشكر كل القائمين علي هذا التدريب وأخص بالشكر شركة ” بي تك “علي مساهمتها في تحويل المدرسين من مدرسين تقليديين الي مدرسين متميزين وفي انتظار المزيد والمزيد من الدعم “.

التعليقات

التعليق

اترك تعليقاً